ع ر ف الظلم فقالوا هو التصرف في ملك الغير

القول في تأويل قوله فقد آتينا آل إبراهيم الكتاب والحكمة وآتيناهم ملكا عظيما 54 قال أبو جعفر يعني بذلك - جل ثناؤه - أم يحسد هؤلاء اليهود الذين وصف صفتهم في هذه الآيات الناس على ما آتاهم الله من فضله من أجل أنهم ليسوا منهم . صاحبُ الحظِّ العظيم هو الذي يَنال شرفَ صلاة الله تعالى عليه، اللهِ الكريم

2023-02-06
    قلب
  1. قد كشف الدهر عن يقيني
  2. م
  3. Academia